سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ

العودة   منتدي بيت العز > > >
إضافة رد
♥ كاتبة الموضوع ♥ متفائلة في زمن اليأس مشاركات 31 المشاهدات 12952  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديقة | المفضلة انشرى الموضوع
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم ,   #25
معلومات العضو
متفائلة في زمن اليأس
ღ ست البيت ღ
 
رقم العضوية : 446
☂ تاريخ التسجيل : Feb 2017
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 9,523
النقاط : 1505
متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

الفصل 25 قبل الأخير ( كبرياء الصمت )

ايسل : طلقني الأول
عاصم : فكيني الأول
ايسل : لا بصراحة هخاف
عاصم : لا ده انا اللي بقيت اخاف
ايسل : طلقني يا عاصم و الا الشيك ده يروح للنيابة تاني
عاصم : فكيني قولت

ايسل فكته

عاصم مسكها من ايديها جامد :يعني ايه راجل تاني يشوفك بشعرك و هدومك متقطعة و جسمك باين و كنتي شايفاني بتعذب 3 ساعات 3 ساعات بموت فيهم طب بلاش انا اصعب عليكي بنتك مصعبتش عليكي للدرجة دي قلبك قسي
ايسل :يا عاصم إيدك بتوجعني طب سيبني وانا هتكلم
عاصم : انتي شايفة اللي عملتيه ده صح يعني شايفة انك كدا خلاص
ايسل : انا اللي قطعت هدومي مش هو و بعدين البنت اللي دخلت دي هي اللي عملت كل حاجة بالميكب و الماتريال ده اصلا شغلها
عاصم :و لما سيف دخل شافك كدا
ايسل : مكنتش متوقعة سيف يجي انا كنت لسة هقوم و افكك و بعدين سيف اول ما شافني من بعيد كمان قلع الجاكيت بتاعه و حطيته عليا غير كدا الدريس مش مقطوع كلو يعني
عاصم : مفكرتيش في بنتك من ساعتها عاملة ازاي دي لحد دلوقتي بتعيط شوفتي اخرة جنانك وصلنا لايه
ايسل : انت اللي وصلتني لكدا يا عاصم اني اعالج الغلط بغلط زيه
عاصم : إتغيرتي أوى يا ايسل .. حاسس إنى مع واحدة تانية معرفهاش ..
إبتسمت ايسل بكل ثقة : كان لازم أتغير .. ولازم متعرفنيش ﻹني فعلا واحدة تانية .. أقوى مما تتخيل .. وبعدين إنت إللى علمتني كل حاجة .. إللى قاعد قدامي ده بردو حد معرفهوش وميشرفنيش إنى أعرفه .. لانه اتغير و مبقاش زي زمان ... انا غلطت وانت كمان غلطت يبقي مينفعش نرجع لبعض يا عاصم مينفعش
عاصم : وانا مش هطلق يا ايسل عايزة تقدمي الشيك للنيابة قدميه بس انا مش هطلق و يلا عشان تروحي هوصلك ل بنتك تشوفيها
_____________________________________
عاصم : اه هي مش قالتلك بقا عملت ايه ما تقوليلو ولا أقوله انا
سيف : في ايه انت و هي
عاصم ( حكاله كل اللي حصل من ايسل و سيف اتصدم من تصرفاتها )
سيف بعصبية : انتي ازاي تعملي كدا
ايسل : انت بتزعق ليه
سيف : عشان انتي غبية و تصرفك ده غلط انتي مش عارفة كان هيموت ازاي عليكي مش عارفة عملتي ف ايه
عاصم :لا هي مش حاسة بغلطها
ايسل : و هو مموتنيش بتصرفاته
عاصم : بس ع الأقل مخضتش الناس عليا متفقتش مع كل دكتور يقول ان حالتي مالهاش علاج
سيف : للاسف انتي منتقمتيش من عاصم بس انتي اذيتي فريدة وانت كمان اذيتها يا عاصم لما حرمتها من امها انتو عارفين بنتكو مكنتش بتنام طول الفترة دي كانت بتنام بالعافية و لو نامت تصحي مخضوضة البنت كانت شايفة اتنين بيحبو بعض مفيش خناقات كتير مفيش مشاكل اوي فجأة بقا فيه مشاكل و خناق و ضرب بنتكو من قبل حوار التمثيلية بتاعتك و هي متغيرة الطفل بالذات بيتاثر بتصرفات باباه و مامته كدا هتربوها عندها عقدة هتطلع خايفة انت غلطان وانتي كمان غلطانة و للاسف مينفعش دلوقتي حوار الطلاق ده ع الأقل لازم البنت تشوفكو مع بعض ان شاء الله حتي تمثلوا قدامها انكم كويسين و بعدها تبقي تبات تحت عند ماما المهم تلعبوا معاها و تحسسوها ان انتو رجعتو كويسين تاني
ايسل : مستحيل امثل اني لسة بحبه او اني لسة عايزاك معايا انا هبقي اخليه يشوفها و هروح عند ماما و لما يجي هتعامل كويس قدامه المهم هتطلقني امتي
عاصم : حاضر شوية بس و هطلقك
سيف: هنزل اجيب فريدة من تحت
_____________________________________
بعد ما سيف نزل ايسل دخلت الأوضة تحضر شنطتها عاصم دخل وراها
عاصم : لا مش هتمشي مش هينفع انتي تمشي
ايسل : لا مينفعش اقعد فيه لأنه مش بيتي دلوقتي
عاصم : لا بيتك لو فيه حد يمشي يبقي انا و هحضر شنطتي
ايسل :كان ينفع أيام ما كنت بحبك و بتحبني دلوقتي خلاص
عاصم : خليكي يا ايسل انا اللي هجهز شنطتي خليكي عشان حتي فريدة متحسش بتغيير و انا كل كام يوم هاجي و هقولها عندي شغل
____________________________________
عاصم دخل الشقة و منار كانت بتجهز شنطتها لان عاصم هيطلقها اليوم اللي اتفقوا عليه

عاصم : ايه ده انتي بتجهزي حاجتك دلوقتي
منار : اه مالوش لازمة اقعد لان خلاص كدا كدا هننفصل
عاصم : تمام ... منار متزعليش مني عشان مديت أيدي عليكي لما فكرت فيها لقيت انا ولا انتي كان لينا ذنب بابا هو السبب عشان كدا هو باعتلك الشيك ده ب 4 مليون فلوسك
منار : انا مبقتش عايزة حاجة يا عاصم انا خسرت كل حاجة كنت انانية و فاكرة ان الفلوس اللي هترجعلي هي اللي هتسعدني لقيت ان الفلوس ولا حاجة خسرتني صاحبتي مش بس ايسل لا ده كلهم منار و سيف. .. ووخسرت البني آدم الوحيد اللي حبني و حبيته حتي امي خسرتها معرفش لما هرجعلها هتحبني زي الأول ولا لا
عاصم : بس ده حقك
منار : مش عايزاهم يا عاصم ياريت الفلوس دي ترجعلي صحابي و مالك و ماما تفتكر هيسامحوني
عاصم مسك الشيك و وضعه في شنطتها: يلا نروح مشوارنا
____________________________________
علي الجانب الآخر
مختار : ممكن نتكلم يا ايسل
ايسل :اتفضل يا انكل بس ياريت متتكلمش عن عاصم
مختار : اللي كان السبب في اللي حصل ده كلو انا مش عاصم ولا حتي منار
ايسل : حضرتك مش السبب
مختار : لا انا السبب كنت فاكر اني لما هربي عاصم كدا هيكون صح للاسف كسرت كل حاجة حلوة فيه حرمته من حناني ربيت فيه كل حاجة وحشة و ادي النتيجة لما كبر و منار ظلمتها و بسببي خانتك مع عاصم يعني ارجعي ل عاصم اللي غلط فعلا انا مش هو
ايسل : كلنا عارفين الصح من الغلط بس احنا بنحب نرمي الغلط ع غيرنا للاسف
مختار : بس هو لسة بيحبك
ايسل : بس مش قادرة اسامحه صدقني مش قادرة ولا عارفة
_____________________________________
بعد ما عاصم و منار راحوا للماذون و طلقها رجع البيت

مسك موبايله و فاتح البوم صورهم مع بعض علي الموبايل و بيفتح رسائل الواتس و بيقراها و بيسترجع ذكرياته مع ايسل و دموعه بتنزل منه بالبطيء
فلاش باك
*************
ايسل : محدش يقدر يسكتني
عاصم:انا بقول اخيط بوقك ده احسن
ايسل:وريني كده هتخيطه ازاي
عاصم:بلاش تستفزيني ولا اقولك انا عارف هخيطهولك ازاي
************
عاصم مسك دقنها و رفعه لفوق و نظر لعينيها لحظات
عاصم : بتغيري؟
ايسل نزلت ايديه و هزت رأسها بالنفي و نظرت في الاتجاه التاني ... وقف قدامها و رفع وجهها قدامه
عاصم بغŒغمز ل ايسل: بتغغŒيرى ولا اغŒه
ايسل بتلقائية : انا واغغŒر لغŒه ھو فى زيي اصلا
**********
عاصم قرب اغŒد ايسل ناحغŒته و قبلها : بتمني اني اكون في عالم مفيش فيه غير سيلا ....
*************
ايسل بكسوف: ده اسمه دلع صح و بعدين انا مش قد كلامك ده
عاصم : كلامي ده طالع من قلبي حتي اساليه كدا
ايسل : اسال مين
عاصم : قلبك
ايسل : قلبي لما بيسمع كلامك بحسه بيدق بسرعة اوي و كأنه هيخرج من مكانه
************
مقدرش اتخيل أن ممكن حد يلمسني غيرك او اني اكون لحد غيرك .... ربنا يقدرني يا عاصم و أسعدك دايما ....
ايسل: اوعي يا عاصم ترجع زي الأول تاني اوعي تستغل اني بحبك و مقدرش ابعد عنك و تيجي في يوم تظلمني
عاصم : انا لو ظلمت الدنيا كلها عمري ما اظلمك
**********
ايسل : بتضربني يا عاصم
عاصم بيشدها من شعرها و ايديها : عارفة يا ايسل لو قعدتي قدامه بالمنظر ده تاني هعمل فيكي ايه ها
ايسل بتتألم :بتوجع ايديك بتوجع
عاصم بسخرية: بتوجع صح بعد كدا مفيش شد شعر يا حبيبتي
********
ايسل : عاصم هات بنتي
عاصم : اللي انتي بتعمليه ده مش صح بلاش البنت تشوفنا في الحالة دي
ايسل بعصبية : انت جبت القسوة دي كلها منين هات بنتي
عاصم : اهدي يا ايسل اهدي
ايسل بنفس النبرة : متقوليش اهدي انت بتحرمني من بنتي و تقولي اهدي
*********
عاصم بعصبية ضربها بالقلم: وانتي مالك اكلم اللي اكلمه ملكيش دعوة انا راجل
*******
ايسل : ايه اللي جرالك ليه القسوة بقت فيك كدا اتغيرت ليه يا عاصم ..... انا ساعات بقيت أخاف منك بخاف منك انت يا عاصم بخاف من الحضن اللي كنت بستخبي فيه لما اكون متضايقة
***********
ايسل : وحشتني اوي يا عاصم اتأخرت كل ده ليه
عاصم : انتي لسة منمتيش
ايسل : أنت كنت سهران مع بنات
عاصم : اه
ايسل بحزن : عارف انا نفسي في ايه
عاصم سكت
ايسل :نفسي ترجع عاصم بتاع زمان ترجع حنين .. نفسي تتكلم معايا و تهزر زي الأول تسمعني حتى لو كنت بقول اي كلام تافه و تضحك عليه ... نفسي عاصم يرجع
عاصم : وانتي شايفة ايه اللي اتغير فيا
ايسل :مفيش حاجة من زمان موجودة دلوقتي انت اتغيرت ده انت حتي مبقتش تهتم ب زعلي ولا بيا
عاصم ببرود : علي فكرة انا مهتم بيكي و اخد بالي منك انتي بقا مش اخدة بالك من ده يبقي دي حاجة ترجعلك مش فاهم انتي عايزة ايه
ايسل : انا مش عايزة حاجة من الدنيا غير انك تكون معايا و كويس
عاصم : وانا بخير و كويس يا ايسل
ايسل:لآ مش كويس يا عاصم مش كويس

باك
عاصم دموعه بتنزل منه و بيضرب نفسه بالقلم مسح دموعه و دخل الحمام اتوضي و صلي و بيدعي ربنا تسامحه ف قرر يصلح حاجة من الحاجات الغلط اللي عملها فيها
_____________________________________
راح عاصم ل شقة والدة ايسل

عاصم : ازيك يا طنط
طارق : وانت ليك عين تيجي بعد اللي عملته في بنتها و اتجوزت عليها
عاصم : بعد ازنك ممكن نتكلم لوحدنا
طارق : علي اساس اني مش عارف هتقول
عاصم : بعد اذنك يا طنط ممكن
صفاء : خلاص يا طارق ادخل دلوقتي و انا هبقي احكيلك
طارق : ماشي يا حبيبتي مانا لازم اعرف برضو هسيبكو 5 دقايق بس
عاصم : متقفش ورا الباب ماشي
طارق : لا مش انا يا حبيبي اللي اعمل كدا

خرج طارق من الانتريه

عاصم في سره: جاتك نيلة في تقل دمك

عاصم : بصي انا الي غلطان في كل ده مش ايسل يعني بلاش تقاطعيها كدا
صفاء : عشان هي مبتسمعش الكلام ما هي لو كانت سمعت كلامي من الاول مكنش ده حصل
عاصم : طب ممكن تروحليها تشوفيها هي اكيد محتاجاكي معاها
صفاء : مش هي لسة قاعدة عندك بعد كل الي حصل
عاصم : ولله ما قاعدة عندي انا سيبتلها البيت تقعد فيه و قاعد في شقتي التانية اللي في المعادي

دخل طارق في اللحظة دي فجأة
طارق :اه مع مراتك التانية يعني شوفتي يا صافي مش قولتلك مقضيها مع التانية و سايب البنت لوحدها
عاصم بخنقة: ما هو لو كان صبر القاتل ع المقتول. .. انا طلقت منار اصلا و قاعد لوحدي المهم حضرتك روحيلها دي بنتك بلاش ده اختيارك و متجيش تعيطيلي و تشتكي اللي حصل حصل خلاص في الأول و الاخر انتي امها يعني
محتاجاكي اكتر من اي حد
__________________________________________________
في نفس الوقت
ايسل : سيف انا كنت عايزة منك الشاحن عشان الشاحن بتاعي معلق
سيف :هتلاقيه في اوضتي
دخلت ايسل اوضة سيف بتدور ع الشاحن مش لاقياه فتحت الكوميدينو وقعت نوتة منها فتحتها بالصدفة

ايسل : بقينا بنكتب يوميات لا لا اتطورنا ... اما احطهاله احسن يزعق

لسة هتقفل النوتة لمحت جملة ( حبيت ايسل )
غصب عنها قررت تقرأ

بتقرأ المكتوب بصوت سيف: اول مرة شوفت فيها ايسل حسيتها مختلفة عن اي بنت اي حد يحبها حتي لو ميعرفهاش كنت مبسوط اننا صحاب مش عارف ليه هي بالذات اللي دخلت قلبي مش عارف ليه و امتي و ازاي كنت خايف اصارحها لدرجة اني اخترعت كدبة عشان متعرفش اني بحبها

و هي بتقرأ بعد 5 دقايق دخل سيف الأوضة ايسل وقعت النوتة علي الارض من صدمتها

ايسل : انا كنت بدور ع الشاحن
سيف : انتي ازاي تفتحيه و تقري
ايسل : مكنش قصدي ولله
سيف بص الناحية التانية بيتجنب نظراتها : انا اسف عشان زعقتلك
ايسل : مش عايزني اعرف ... انك بتحبني
سيف : كنت
ايسل :ليه مقولتليش انا كنت بتمني ان انت تكون حبيبي
سيف قاطعها : بس قبل ما تعرفي عاصم حتي لو كنت صارحتك كان هيفيد ب ايه لا انتي كنتي هتحبيني ولا كنتي هتنسي عاصم
ايسل : قبلها
سيف : اللي حصل حصل و ده نصيب انا فعلا كنت بحبك بس من ساعة ما بقيتي مرات اخويا قررت انسي
ايسل : و قدرت
سيف :أيوة صحيح مش نسيت 100% لكن قدرت ع الأقل بعاملك كويس بكل احترام عشان مينفعش اعاملك غير كدا
ايسل : انا مش قادرة أصدق
سيف : كان غصب عني
ايسل : يمكن كنت بتمني احب حد زيك بس لما حبيت عاصم لقيته غير كدا و رغم كدا حبيته
سيف : و لسة بتحبيه ليه بتضحكي ع نفسك و مش عايزة تسامحيه
ايسل : انا يا سيف
سيف : أيوة انتي فاكرة ان انا مش عارف
ايسل :للاسف لسة بحبه ... بحب ريحته بحب اسمع صوته بس مش هيفيد حاجة لان هو وجعني
سيف : وانتي كمان وجعتيه يعني مش هو بس اللي غلطان
ايسل :بس مينفعش و بعدين انت ازاي بتحبني ده انت كنت بتصالحنا ع بعض دايما ده انت اللي كنت بتخليني أكلمه ازاي
سيف : قولتلك كنت ياريت تنسي الموضوع ده خالص زي ما أنا كمان نسيت و قفلته قفلته من يوم كتب كتابك
ايسل : انا بس مستغربة
سيف : انا خارج
____________________________________
في المساء
ايسل بتفتح الباب : أيوة
كانت صفاء
ايسل حضنتها بلهفة : ماما وحشتيني اوي يا ماما
صفاء : وانتي كمان يا حبيبتي بصي انا جايبة معايا ايه
ايسل : ايه
صفاء : عاملالك الاكل اللي بتحبيه
ايسل : بجد كنتي وحشاني اوي
_____________________________________
مر شهر
ايسل قاعدة في أوضة فريدة كانت بتنيم فريدة و بتسمع اغنية تامر حسني ( بنت لذينة )

اول ما افتح عيني زي زمان بنادي
علي حبيبي ونور عينيا وذكرياتي
كانت زمان عيني تفتح بتلاقيه
دلوقتي بندهله بقلبي ومش لاقيه

واحشني صوته ولمسته، سكوته وكلامه
وتفاصيل كتير اوي حلوة بينا في ايامه
ده هو اللي كان في حياتي أقرب حد ليا
كان الامان دائما لقلبي ولعينيا

الدنيا دي بنت لذينة عمالة بتخبط فينا
وفي ايه حنعمله بايدينا طب نعمل ايه
انسان حلمت ببكرة معاه ورتبت نفسك كدة وياه
وفي لحظة بقي مش من حقك تسأل عليه

**********
عاصم كان بيرن الجرس في اللحظة دي و الأغنية لسة مستمرة

فتحت الباب
ايسل :مقولتش انك جاي يعني
عاصم :فريدة وحشتني
ايسل : المفروض تكلم سيف و تقوله انك جاي زي ما اتفقنا و بعدين وحشتك في الوقت ده
عاصم : هي فين
ايسل : كنت لسة بنيمها
عاصم : طيب الحقها قبل تنام ينفع ادخلها
ايسل : اه في اوضتها

دخل عاصم الأوضة و كان الأغنية لسة مستمرة
عاصم : اقفلي تامر حسني الإجباري في حياتنا ده و بعدين مين اللي المفروض يسمع الاغنية دي

ايسل قفلت الأغنية من ع اللاب

ايسل : انا كنت بسمع اوكا و اورتيجا ع فكرة بس قولت اغير يعني
عاصم : بجد طب كويس ... فريدة وحشتيني

فريدة قامت من علي السرير و حضنته

عاصم : وحشتيني اووي بصي جايبلك ايه
فريدة : بحبك
عاصم :وانا بحبك جدا
فريدة : انت بتسيب فريدة كتير
عاصم : عشان شغلي يا ديدا
فريدة : لا انا مس بحب سغلك
عاصم : طيب مانا بجيلك اهو

ايسل : طيب انا داخلة اوضتي لو احتاجت حاجة اندهلي
عاصم : ايسل
ايسل : ايه
عاصم : خليكي .. اقصد يعني عشان فريدة
ايسل : طيب ... فريدة بصي هجيبلك الزرافة بتاعتك

قعدت ايسل مع عاصم و بيلعبو معاها باللعب كانت بتتجنب نظراته أو بمعني اصح أنها تتضعف و ترجعله
____________________________________
عند احمد و بوسي

احمد : هي ايسل و عاصم مش ناويين يرجعوا لبعض ما تكلميها كدا يمكن تقتنع و تسامحه
بوسي :الموضوع مش موضع انها تسامحه
المشكله ان هي ممكن هتنسي اللى عمله معاهل وهتثق فيه تانى ولا لاء لانه بيبقى صعب
احمد :بس اللي بيحب بيسامح اكيد ناس كتير حصلها كدة لان مفيش حد معصوم من الخطأ
و خصوصا
بوسي : ده لو كان خطأ مش متكرر يعنى نزوة
ساعتها يبقى التسامح مطلوب لكن في حالة عاصم يبقي الواحد يسيبه عشان يتربي
احمد : بوسي هو انا لو خونتك هتعملي ايه
بوسي بنظرة غضب
احمد :وحياتك عندي ده سؤال عادي بسال يعني
بوسي :نام يا احمد عشان لو عرفت هعمل فيك ايه مش هيجيلك نوم يا حبيبي
احمد : لا طبعا انا بهزر ولله
_____________________________________
عاصم خرج من الأوضة بعد ما فريدة نامت كانت ايسل لسة هتدخل اوضتها

عاصم :ايسل استني
ايسل : نعم
عاصم : ممكن نتكلم شوية
ايسل : اكيد لو حاجة تخص فريدة غير كدا معتقدش يكون فيه بينا كلام
عاصم : وحشتيني
ايسل : عاصم دلوقتي مفيش بينا غير فريدة و بس و لازم علاقتنا تكون كويسة قدامها و بس و ياريت حضرتك تحدد ميعاد عشان نروح نتطلق
عاصم :لكن انا لسة بحبك
ايسل : وأنا خلاص مبقتش بحبك ولا عايزة اسامح تاني ... معلش هدخل انام

عاصم : طيب انا هخرج
_____________________________________
في عيادة دكتور مالك
الممرضة :فاضل اتنين يا دكتور هدخل اللي عليها الدكتور
مالك : ماشي يا نسمة

دخلت منار مكتبه و مالك مستغرب
منار : مالك ازيك
مالك : نعم انتي ازاي تيجي هنا
منار : انا عارفة ان انت زعلان مني بس ولله كان غصب عني اللي حصل انا فعلا حبيتك و لو انت عرفت الحقيقة بعدها احكم بنفسك و فكر هتسامحني ولا لا
قاطعها مالك : بصي من الآخر كده عشان معنديش وقت .. ولا عندي إستعداد أسمع كلام ملوش لزمة ولا يفرق معايا ..
أنا شلتك من حساباتي خلاص يا منار .. وبقيتي بالنسبالي ماضى .. وصفحة قطعتها ورمتها ..
أسفك دلوقتى ملوش أي معنى بعد ما البيه جوزك طلقك و سابك يا مدام منار
منار : انت ليه مش عايز تديني فرصة تسمعني
مالك :عشان مينفعش انتي بعتيني فاكرة لما اتحايلت عليكي قولتلك فهميني حتي يمكن اساعدك عايز اعرف السبب وقتها بكل برود قولتيلي لا و سيبتيني و بعد اسبوع اعرف انك اتجوزتي لا و عايزاني اسامحك و انسي
منار : بس انت لسة بتحبني
مالك : مبقاش يفرق صدقيني ممكن تتفضلي عشان عندي شغل
منار : بس انت لازم تسمعني
مالك : انا مش هسمعك و مش هسمع كدبك
____________________________________
في الشركة اللي عمرو بيشتغل فيها

روان كانت في الممر بالقرب من مكتب عمرو عمرو كان خارج من مكتبه و صحابه مستغربين هي موجودة ليه و هو سابها
لاحظ عمرو من نظراتهم الأسئلة دي مسك ايديها و دخل مكتبه و قفل الباب

عمرو بعصبية : انتي اتجننتي انتي عارفة لما تيجيلي شغلي و احنا مفركيشن معناه ايه
روان : م انت عاملي بلوك من كل حاجة و كل ما اكلمك من رقم تاني مبتردش عليا
عمرو : انتي ليه مش قادرة تفهمي أن احنا خلاص مش بعض احنا فركشنا
روان : لا عشان احنا لسة مع بعض عمرو انا مش قادرة أصدق انك خلاص سبتني
عمرو : لا صدقي عشان فعلا نسيتك
روان :طب قولي اخليك تسامحني ازاي انت لو طلبت مني اي حاجة تثبتلك اني لسة بحبك هعملها ... ولله العظيم يا عمرو من ساعة ما بعدت عنك و سبتني وانا كل يوم بلوم نفسي ع اللي عملته فيك

في الوقت ده ال Tv كان موبايل عمرو بيرن و كان حاطط نغمة اغنية ( محظوظ ل تامر عاشور) و كأن كل كلمة بتعبر عن علاقته بيها

بينك وبيني ليالي كل ما بفتكرها
بضحك عليها والله بضحك
بعدتنا دنيتنا وكتّر ألف خيرها
محظوظ عشان انا بعدت عنك

ومعرفش ليه انا كنت ببكي يوم فراقنا
وكإن حاجة كبيرة ضاعت يومها مني
يمكن عشان انا كنت شايفك حاجة غالية
وبدأت اشوفك صح لما بعدت عني
_____________________________________
في غرفة فريدة في شقة جدها

عاصم قعد جنبها علي السرير : انا اسف .. بجد اسف عارف ان اسفي مش هيرجع اللي اتكسر ... مش عارف ازاي كنت غبي كدا في الوقت اللي كنتي بتسامحيني دايما فيه و تديني فرص ... ارجوكي يا ايسل سامحيني ...سامحيني وانا ولله وحياتك عندي انتي و فريدة ل هكون إنسان تاني ولله ما هسمح لنفسي دموعك دي تنزل تاني

بيمسح دموعها و مسك ايديها باسها

مسك المصحف اللي علي الكومدينو : وحياة المصحف اني ما هخونك تاني و هرجع زي ما انتي غيرتيني واحسن ... سامحيني يا ايسل حتي عشان فريدة

دخلت والدته وقفت عند الباب هي و سيف و فريدة و عبير و سيف بيشاورلها توافق

رايكم؟؟؟
كدا فاضل اخر حلقة هكتبها دلوقتي هي كدا كدا مش طويلة ف هتنزل بسرعة

ايسل ممكن تسامحه ؟
عمرو ممكن يرجع لروان؟
و مالك ممكن كلام منار ياثر فيه ولا مش هيسامحها؟

بما ان فاضل اخر فصل قولولي مين اكتر شخصية هتوحشكم او حبيتوها ؟؟؟
متفائلة في زمن اليأس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #26
معلومات العضو
متفائلة في زمن اليأس
ღ ست البيت ღ
 
رقم العضوية : 446
☂ تاريخ التسجيل : Feb 2017
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 9,523
النقاط : 1505
متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر متفائلة في زمن اليأس لديها مستقبل باهر
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

الفصل 26 و الأخير ( كبرياء الصمت )

روان مسكت شنطتها و لسة هتمشي : طيب تمام ..بعد اذنك
عمرو مسكها من ايديها :استني رايحه فين ؟
روان :هروح وانا اسفة لو سببتلك ازعاج يعني
بصلها عمرو وماسك ايديها
عمرو :انتي بجد هتتغيري و مش هتيجي في يوم تقولي عايزاك كدا و ..
روان : صدقني انت عندي احسن من اي حد في الدنيا انا غبية و استاهل كل اللي يجرالي بس الا انك تبعد عني ولله بعد كدا هنتفاهم و اي حاجة بعد كدا هسمع كلامك فيها لان كلامك كان صح فهلت
روان بتجمع كلامها : انت قولت ايه
عمرو : وحشتيني
روان حضنته : انا مش مصدقة والله
عمرو: انا فعلا مكنتش هرجعلك بس حسيت انك بجد لسة بتحبيني و معترفة بغلطك

ضمته اكتر و حضنته : بحبك
عمرو : وانا كمان
روان : لا عايزة اسمعها يا عمرو
عمرو : بحبك يا روان ... بصي ايه رايك نحدد ميعاد فرحنا اللي بقالنا سنين مأجلينه
روان :بالسرعة دي
عمرو : سرعة ايه بس ده صحابي اللي مخطوبين بعدنا معاهم عيال دلوقتي
روان : اوكيه موافقة كلم احمد و شوف
_____________________________________
في نفس الوقت
مالك : و المفروض اني اسامحك بعد ما سلمتي نفسك لواحد عشان يتجوزك مقابل ترجعي حقك و خونتي صاحبتك
منار : انا مكنتش اعرف ان هيحصل كل ده يومها كنت فاكرة اني هغريه بس و بعدها واحدة واحدة هنتجوز
مالك بيضحك : و المطلوب مني ايه اسامحك يعني و اقولك يلا نتجوز
دموعها اتجمعت: قولتلك كان غصب عني
مالك : بتهيالي ميعاد كشفك انتهي عشان في دور بعدك و عندي شغل مش فاضي اسمع كلام تاني
منار :يعني
مالك قاطعها : مش عايز أعرفك تاني و ياريت متكلمنيش عشان لو حصل انا لحد دلوقتي محترم معاكي صدقيني المرة الجاية هقول كلام هيجرحك و وانا مش عايز اجرحك بكلام زفت روحي يا منار احسن
_____________________________________
ايسل مسحت دموعها :عاصم أخرج
عاصم : طب قوليلي اعملك ايه انا بتعذب كل يوم بسبب اللي عملته فيا و فيكي حاسس ان الدنيا هتديني فرصة أخيرة يمكن نصلح كل حاجة
ايسل : قولتلك اخرج لو سمحت يا سيف خليه يطلع
عاصم : مش هينفع
عبير :سامحيه يا حبيبتي حتي عشان بنتكم
ايسل : مانا سامحت قبل كدا كتير كتير اوي و كانت ايه النتيجة
عاصم : صدقيني دي اخر مرة
ايسل : لا و ولو مخرجتش انا اللي هخرج
عاصم : خلاص انا نازل
____________________________________
مر شهر و كان يوم كتب كتاب روان
في الدور الأول من السلم في العمارة اللي روان ساكنة فيها

سيف :ايسل بصي انا هاخد فريدة اشتريلها حاجة حلوة من السوبر ماركت عشان نسيت
ايسل : مش مهم يا سيف و احنا نازلين
سيف: لا عشان متزعلش
ايسل : طيب انا هاجي معاك
سيف : لا مينفعش
ايسل : هو ايه اللي مينفعش
سيف : اطلعي انتي يا ايسل عشان روان اكيد محتاجاكي دلوقتي واحنا مش هنتاخر يلا باي

و اخد فريدة و نزل
ايسل : يا سيف يخرب عقلك مش هعرف انزلك ام الكعب ده حاسة اني هقع و الأسانسير كمان مالو مبيفتحش ليه

ايسل طلعت الدور التاني فجأة الأسانسير وقف و حد شدها من ايديها و قفل الأسانسير تاني لسة هتصرخ حط ايديه علي شفايفها و بصلها لاقت عاصم و هو شادد ايديها و ضمها لحضنه
عاصم:وحشتينى..
ايسل بتحاول تزقه مش عارفة ولا عارفة تتكلم
عاصم شال ايديه من علي بقها: بقولك وحشتيني
بتحاول تبعد عنه : ابعد ايدك
بتحاول تبعد عنه وهو ماسكها : مش هسيبك يا ايسل مهما تحاولى
ايسل بتوتر : ابعد ايدك ونتكلم زى الناس العاقله
عاصم :ومين قال انى عاقل ..اللي عملتيه معايا يجنن بلد ده انتي ربيتيني من اول و جديد
ايسل : و ياريتك هتتغير
عاصم : ولله العظيم مستعد احلف قدامهم كلهم اني بجد هتغير
ايسل سكتت
عاصم : انا مش همشي انهاردة غير وانتي معايا و في حضني
ايسل : بس انا تعبت مبقتش قادرة استحمل
عاصم : وانا مش هسببلك اي وجع تاني صدقيني المرة دي بجد وحياة فريدة تسامحيني
ايسل : ولو كلمت بنات تاني
عاصم : وحياة ايسل عندي ما هعمل كدا و لو عملت احرميني منك
ايسل : ماشي موافقة بس دي اخر فرصة يا عاصم ولله آخر فرصة بجد
عاصم شدها لحضنه اكتر : اوعدك من انهارده ان هتلاقيني شخص تاني و احسن من الأول و أوعدك انك هتفضلى فى حضنى ومش هسيبك تبعدى عنى
_____________________________________
خلص كتب الكتاب و المأذون بيقول
المأذون :بارك الله لهما و جمع بينهم في خير

عمرو : مبروك يا حياتي
روان : الله يبارك فيك ي حبيبي
احمد : مبروك يا حبيبتي
روان : ايه يا احمد الموسيقي الميته اللي مشغلنها دي ما تخليهم يشغلوا حاجه عدله حجرين عالشيشه مثلا و لا غمازات عاوزين نرقص و نهيص
احمد : هههههههه متقلقيش هنشغل احلي اغاني دلوقتي اصبري
روان :ماشي يا احمد
احمد : خلي بالك من اختي يا واد
عمرو : في قلبي قبل ما هتكون في عنيا يا حمادة .. وصيها هي عليا مجنونة اوي البت دي
روان : انا مجنونة
عمرو : احلي مجنونة
احمد : ربنا يخليكوا لبعض يارب
عمرو : يااااااارب

عاصم للكل : لو سمحت انتبهوا ھنا لدقغŒقة
انا من موقعى ده عاوزكم تشهدوا ع كلامى دا
ايسل .... اوعدك انى مش ھسغŒبك ابدا في يوم زعلانة ولا هخونك تاني و قدام كل الناس دي اني بجد هتغير انتى اجمل ھدغŒة ربنا بعتهالى
ايسل ... بحبك ،،،لالالالا بعشقك موت
الكل صفر وھغŒص و ايسل راحت ناحغŒة عاصم وحضنته

احمد : ان شاء الله نصغŒبك ھغŒكون مع اللي تستاھلك وتحبك وتحبها بس ابوس ايدك تعترفلها ع طول
سيف بيضحك: النصيب مغŒنفعش ندخل فغŒه ھو بغŒحصل بس و بعدين انا نسيت
احمد : بجد
سيف : اه طبعا بقولك ايه انا عطشان هشرب ماية

سيف وقف عند البار و هو بيلتفت وقع عصير ع فستان بنت من الموجودين

.... : انت مبتشوفش يابني انت ...
سيف : اسف مقصدش ولله
.... : ايه ده سيف ازيك
سيف : انتي زي
.....: زينة انت مش فاكرني
سيف :لالا فاكرك اللي كنتي متصورة مع ايسل و بتاكلي مصاصة
زينة: هو انت هتفضل فاكرلي دي و علي فكرة انا كبرت
سيف : ااه ما هو باين
زينة : هو مش انت برضو اللي كنت عامل تاج ( بتنطقها ب ال j ) ل بيكشر ل ايسل ع الانستشرجرام
سيف : كنت عامل ايه حضرتك
زينة : تاج ع الانستشجرام
سيف بيضحك : مفيش ش خالص يعني و بعدين متتكيش ع الحروف اوي كدا
زينة ضغطت ع شفايفها : انت بتستظرف يعني
سيف : لا بس الانجليزي بتاعك تحفة
زينة : لعلمك بقا الانجليزي بتاعي اللي بتتريق عليه ده عندنا في العيلة بيدوني لقب بلوفيسيرة عليه
سيف :اسمها بروفيسيرة ... صحيح انتي في سنة كام ي بروفيسيرة
زينة : لسة مخلصة 3 ثانوي و مستنية النتيجة
سيف : ربنا معاكي
_____________________________________
منار اتقابلت مع ايسل في الصالة

منار : ازيك يا ايسل
ايسل كان معاها عاصم : طيب انا هجيب ماية عشان عطشانة جاي معايا ولا هتفضل واقف هنا

عاصم : لا جاي
دخلت ايسل البلكونة و عاصم وراها
ايسل بعصبية : ايه اللي جابها انا مش فاهمة
عاصم : اهدي يا حبيبتي

دخلت منار في الوقت ده
منار : انا عارفة انك مش عايزة تشربي اشربي دخلتي عشان
ايسل : دخلت عشان مش عايزة اتكلم معاكي
عاصم : طيب انا هشوف احمد

خرج عاصم
منار : ايسل انا اسفة علي كل حاجة حصلت مني
ايسل : مش فاهمة انتي عايزة مني ايه
منار : عايزاكي تسامحيني و نرجع صحاب تاني احنا مش عشرة يوم ولا شهر ولا سنة ده احنا مع بعض و صحاب من 6 ابتدائي
ايسل بتضحك : طب كويس انك لسة فاكرة اننا صحاب من 6 ابتدائي و لسة فاكرة اننا في بينا عشرة انا بجد بستغرب اوي انتي اثبتيلي ان الصحاب مش بعدد السنين صاحبتي بقالك 12 سنة بس اقسم بالله عندي صحابي اللي عرفتهم من الجامعة زي سيف و روان احسن منك
منار : يا ايسل ربنا بيسامح افتكري الحاجات الحلوة اللي كانت بينا
ايسل :حاجات حلوة ايه اللي افتكرها ده انا لما بفتح فيديو فرحي بكون هاين عليا اقص كل مشهد انتي موجودة فيه و تقوليلي افتكرلك الحاجات الحلوة عقاب الندل اجتنابه

سابتها ايسل و خرجت
____________________________________
اشتغلت اغاني و زينة رقصت مع البنات ولاحظ سيف النظرات الى بغŒتبص لغŒها من المعازغŒم..........
راح ناحغŒتها : اغŒه غŒا زينة مش كده محسسانى انه اخر فرح ھتحضرغŒه
زينة: كبت بقى غŒا سيف بعغŒد عنك وبعدغŒن انت مركز معاغŒا لغŒه ده انا مصدقت اجي فرح من غير أخويا و بعدين احنا في فرح و كدز
سيف : طغŒب اھدى شوغŒا انتى اكتر بنت شعنونة الكل بغŒبص علغŒكى
زينة: بقولك احنا فى فرح
سيف :في كتب كتاب ع فكرة
زينة :فرقت يعني
سيف :اه
____________________________________
روان : انا خايفة تبعد عني تاني
عمرو مسك ايديها و باسها : انا مش عايزك تخافي لاني بجد هفضل معاكي دايما انا مبسوط اوي وانتي معايا
روان : انا بحبك اوي يا عمرو بجد انت هدية ربنا ادهالي و هحافظ عليها عشان تفضل معايا دايما
عمرو : ربنا يخليكي ليا
____________________________________
جنة : مامي مامي عايزة اعمل بي بي
بوسي : طيب يا جنة ثواني يا روان هدخلها التواليت و راجعالك

دخلت بوسي مع جنة ناحية التواليت حد بيشدها من ايديها و قفل الباب

جنة : تمام كدا يا بابي انا جبتهالك
احمد بيجز ع اسنانه: تمام يا حبيبتي روحي انتي بقا
جنة : لا ماليش دعوة
بوسي : في ايه يا احمد

احمد حضنها من ضهرها : مفيش بس انتي وحشتيني جدا
بوسي ضربته علي كتفه : اتلم ها البنت واقفة
احمد : لا بجد وحشتيني
بوسي بتغمز ل جنة : معقولة البنوتة القمر دي بنتي
احمد بيبص ل بوسي : معقولة القمر دي مراتي ما تطلعي يا جنة تيتا بتنادي عليكي
جنة : اومال انا مسمعتش ليه و بعدين بطل شقاوة ها
____________________________________
النهاية
______
السؤال اللي منتظره الكتير بقا ايه هو الحقيقي و ايه الخيالي ؟؟؟

مبدئيا كدا انا كنت منزلة بوست ع البيدج اني عايزة اختار أسماء الأشخاص من أسماء الفانز لكن طبعا مش هختار اي اسم و خلاص لا هختار الاسم اللي لايق مع الشخصية ف بنت قالتلي اكتبي ( ادم ) بس اعمليه شخصية بنت وحشة في الأول قولتلها ليه ... قالت هحكيلك انبوكس بدأت تحكيلي انا عيطت من كلامها فعلا و صعبت عليا اوي قالتلي يعني ينفع تكتبيها بس علي طريقتك انتي قولتلها اكيد تصدقي دي شبه الفكرة اللي عندي شوية ف ممكن ادخل قصتك فيها

المهم ان الحكاية الأصلية أن فعلا عاصم ده كان بيكمل دراسته في لندن و رجع لكن مش دكتور في الجامعة فعلا شبه الممثل التركي اللي في مسلسل بنات الشمس (اللي اسمه علي ) الحكاية ان هي كانت فعلا طلعت عينيه عشان يرتبط بيها و ارتبطوا و بعدها عرفت انه بتاع بنات و رجع للي هو فيه تاني و كانت مامتها و اخوه بيحظروها منه (سيف ) انا عاملاه في القصة انه صاحبها لكن في الحقيقة هما كانوا مش أصحاب من الاول هما كانوا أصحاب بعد ما ارتبطت ب عاصم بفترة كبيرة سيف مكنش يعرف ان هي و عاصم مرتبطين اصلا لان كان عاصم بيقول احنا صحاب عشان كان بيقاوح و يقولها انا مش بتاع جواز و سيف حبها بعدها عرف انهم فعلا مرتبطين قال ل عاصم .. و قالها سيف عايز يتقدملك بس طبعا كان بيقول كدا بيشوفها هي لسة بتحبه رغم خيانته ليها ولا لا ف هي رفضت في الفترة دي هي و سيف كانوا صحاب جدا و كان بيقف معاها في اي مشكلة بتواجهها و كان سايبها تفكر توافق عليه ولا لا ...لكن أتأكد أنها هتفضل تحب عاصم ف كان بيساعدها يتغير لحد ما في يوم اتخانقت مع عاصم خناقة كبيرة بسبب صاحبتها كانت في الاصل صاحبته و عرفها عليها و عرفت أنها خانته معاه
لما هي بعدت عنه اتجنن لانها كانت ضعيفة اي حاجة بيعملها بتسامحه عليها و ترجعله عاصم كان صريح جدا لما يكلم بنت او يقابل بنت يروح يقولها انا عملت كذا و كذا هي تتخانق معاه لكن بعد كام يوم ترجعله و يتقابله و يتكلموا تاني لدرجة انه كان بيعرفها علي صحابه البنات اللي يعرفهم اما سيف كانت مهمته انه ينصحها لكن هي مسمعتش كلام حد هي حبت عاصم جدا وصلت بيها أنها كانت هتنتحر مرتين بسببه ( عشان كدا انا عكست شخصيتها خلتها قوية و تقدر تستحمل الوجع )
ايجا في يوم فجأة قالها انا فعلا بحبك و عايز اخطبك اتخطبوا و اتغير شوية لحد الجواز بعد ما فريدة ايجت و رجع تاني لعادته و فعلا كانت ايسل مش بتشيل حد مسؤوليتها و حماتها كانت مش بتحبها فعلاا في الأول بعدها قررت تاخد موقف منه و بعدها رجع كويس تاني
شخصية بوسي و احمد دول __ أحمد ده أخو عاصم اصلا الاكبر منه و بوسي دي خطيبته و صاحبة ايسل و هي و احمد سبب تعارفهم ع بعض لان كان يوم عيد ميلاد بوسي عاصم كان لسة راجع مصر و خلص دراسته في لندن ف كان رايح عيد ميلاد بوسي خطيبة أخوه و اتقابلوا هناك و حاول يكلمها و هي صدته من بعدها و هو حاول يكلمها تاني كان احمد بينصحها كتير تبعد عنه لأنه عارف اخوه بتاع بنات و قالو هي مش زيهم ف بلاش احسن (لكن حكاية احمد و بوسي دي حقيقة دي واحدة صاحبتي جوزها مهندس و فعلا مكملتش الجامعة بسبب الأولاد و بسببه قالها هخليكي تكملي و هو اللي اصر تخلف بدري لكن الأسماء احمد و بوسي و جنة و عمار دي واحدة صاحبتي تانية انا بحبها اختارت اسمها و اسم جوزها و ولادها اكتبهم طبعا حكايتها غير دي )
جنة _ دي اخت ايسل معرفش هي كانت بتعمل كل المصائب دي ولا لا بس هي لمضة

عمرو و روان _ كنت عايزة اتكلم عن الولد اللي زي عمرو الشخص اللي بيصالح دايما و يسامح و يعدي هي بتكون فاكراه ضعيف لكن هو ضعيف بحبه ليها

و فعلا عاصم جايب ل ايسل كلبة اسمها بيلا
___________________________________
ياريت بقا كل بنت كانت بتابع في صمت تقولي رأيها حتي في الفصل الأخير ده و فعلا عجبتكم ولا و قولولي نصيحة ليا او نقد يعني انا كنت في القصة دي بحاول أعلي مستوايا فيها

انا عايزة البوست يتمليء كومنتات تشجعني اكمل لاني هحتفظ بيهم و هقراهم كل ما احس اني متضايقة و مش عايزة اكمل
و طبعا السؤال المعتاد عايزني اكتب حاجة تاني ولا خلاص كدا

�� ملحوظة كل اسماء الشخصيات دي اسماء صحابي اللي متابعيني مش أسماء الشخصيات الحقيقية
___________________________________
الغرض من القصة
1_الحياه طبعا مش بمبي ولا حاجه هتلاقيها كاروهات شويه يوم ابيض ويوم اسود الشطاره انك تلوني الاسود كل بغŒت مبغŒخلاش من المشاكل ..لكن امتى وازاى والاسلوب غŒكون اغŒه بغŒختلف من بغŒت لبغŒت ...
2 _ حب من طرف واحد ..حب ملوش نتغŒجة غغŒر وجع القلب لانه مش متبادل ..حب مفقود منه الامل والاصرار علغŒه ضغŒاع عمر ووقت
3 _ لو بتحب حد روح قولها يمكن هي كمان بتحبك او حتي لو مش بتحبك قولها عشان ترتاح محدش ضامن بكرة ايه
4 _العلاقة بغŒن الاتنغŒن مشاركة غŒعنى اى قرار
كوغŒس او وحش الاتنغŒن غŒتناقشوا مع بعض مغŒنفعش تاخد قرار وتفتكر انه ف صالح الطرف التانى انت كده بتفصله عنك ..المناقشة بغŒن اتنغŒن بتوصل لنتغŒجة افضل او حل وسط غŒرضى الاطراف فبلاش تعند في اللي ممكن تتتفاهم فيه عشان ماتضطرش تخسر حاجات أكبر.
5 _متاخدش تجربة غغŒرك مقغŒاس لتجربھ
ھتعغŒشها ..كل تجربة لغŒھا ممغŒزاتها وعغŒوبها بتختلف عن غغŒرھا بلاش نسمع كلام من حد مش مضمون هو صح ولا غلط لان ممكن كلامه يخوفك و تفكري ان كل تجربتها هتحصل معاكي زي ما حصل مع ايسل قبل فرحها بيومين )
6 _ الصحاب مش بالعشرة ولا بعدد السنين المواقف هي اللي بتعرفك مين صاحبك اللي بجد
7_ البنت لما بتحب بجد وتدى الامان وتتصدم
وتنجرح بغŒبقى صعب تنسى وتسامح الا في حالات قلغŒلة وبتتغغŒر شخصغŒتها اوقات للاسوء
8_ يمكن انتي مريتي بمواقف ضيعت منك حاجات كتير لكن صدقيني .. غلطان اللي بيقول اللي اتكسر مابيتصلحش ��اللي اتكسر بيتصلح لان ربنا اللي هيصلح .. â‌¤â‌¤â‌¤ عشان كدا اوعي تيأسي
9 _ شخصيتك مش تتنازلي عنها اللي هيحبك هيحب كل حاجه فيكي ومش هيبقا عايزك تغيري حاجه في شخصيتك مش اللي يقولك اتغيري ✋ حبي اللي يستهلك ... لكن لو قالك غيري شيء فعلا انتي شايفة انه غلط حاولي تغيريه غير كدا بلاش
10 _بلاش ترددي كلمة الطلاق في كلامك مع جوزك خصوصا وقت الخناق بينكم ، لأن تردد الكلمة دي ولو على سبيل التهديد بيخليها تديله احساس بعدم الأمان وعدم الاستقرار
11 _بطلى تتخانقى مع جوزك علشان هيتخان معاكى وهيخرج هو يسهر مع صحابة وانتى هتفضلى متنكدة ( الكلام ده ع بوسي و احمد طبعا ���� )
12 _أنت عملت ذنب و عاوز تتوب بس خايفه ربنا مايقبلش توبتك ، تعرف انك مجرد ماراودك الاحساس ده خليك ع يقين و اتاكد ظ،ظ*ظ*ظھ ان توبتك هتتقبل بس تتغير بذمة
13- تحلي ببرود الاعصاب و ابتسمي للعالم - Smile and Wave
14 _ ركزي مع نفسك انتي و جوزك بس مش مع حد تاني
15 _اعترفي_اعترف باخطائك ... عادي ما كلنا بنغلط بس اهم حاجة نتعلم من غلطانا و ميتكررش
16_ جوزك ليكي انتى لوحدك متتخليش عنه لاي واحده تاخذه منك ولا تتخلي عنه بسهوله ولا تتنازلي عنه لاى واحدة
17 _لو الراجل خاين لازم فرصة لاصلاحه انتي بس عالجي الأمور مع نفسك ولو عايزاه و متمسكة بيه اقبلي تغيريه و لو مش هتقدري سيبيه فورا
18 _ الراجل الي بيسامح و يصالح بنفسه مش ضعيف ده ضعيف بحبك اوعي تخسريه
19 _الراجل اللي معندوش تجارب ده تقدري تشكلي شخصيته بنفسك لأنك اول حد في حياته
20 _كلمة بحبك سهلة لكن اثباتها صعب
21 _ الراجل اللي بيحب بيتحمل حاجات كتير محدش يستحملها بس ده لو بيحب
22 _الاهل عامل اساسى لتكوين شخصية اولادهم احتواءهم و حنيتهم اهتمامهم بيهم بيفرق كتير في شخصيتهم لما يكبروا بالذات الاب
23_ متفرقش بين معاملة اولادك بلاش تدلع بنتك و تشد علي ابنك بحجة انه يطلع راجل لأنك هتخلق جواه عقدة
24_الفلوس مش كل حاجه ..الفلوس وسيلة للحياة مش شرط الحياة
25 _الحياة مش سهله ومطباتها اكبر اختبارتها .. كل ما تقع قاوح وقوم تانى
و متديهاش الامان اوى لانك متعرفش من اى اتجاه هتجيلك الضربة
26 -قبل اى قرار ادى نفسك فتره تفكر ومراجعه قبل القرار لان مهما كان قرارك انت اللي هتتحمل نتيجته سواء بالايجاب اوالسلب
27 -اسمع نصائح اللي حواليك ودا مش معناه انك غلط وهما صح لا اسمع ممكن رأيهم يوضحولك حاجه مش شايفها
28_ متستغلش حب الطرف التانى ليك و تستغل حبه و طيبته لانه ممكن يجيله وقت يجيب آخره و يتعب و ميرجعش تاني
29 _تكرار الغلط في حياتك ده دليل ع انك مبتتعلمش من أخطائك مش ان الظروف اللي عملت كده
30 _تربيه الحيوانات الاليفه مش هوايه وموضه فى اشخاص بيحتاجوا يتكلموا معاهم وبيكونوا اقرب ليهم عن البشر..
31 _ انتو مش ملايكه ولا انتي خاليه من العيوب ولا هو بس تقدرو تتناسو مشاكالكم اعملو نفسكم مش واخدين بالكم منها بس العيوب البسيطه مش الكبيره ها العيوب الكبيره دي ممكن تصلحوها مع بعضومش من يوم وليله هتتغير واحده واحده ولازم تصبري عليه ولازم هو كمان يصبر عليكي
____________________________________
تمت بحمدلله â‌¤â‌¤â‌¤â‌¤â‌¤
متفائلة في زمن اليأس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #27
معلومات العضو
بنت غير كل البنات
ღ دلوعه البيت ღ
 
رقم العضوية : 11572
☂ تاريخ التسجيل : Oct 2018
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 318
النقاط : 110
بنت غير كل البنات سوف تصبح مشهورة قريباً بما فيه الكفاية بنت غير كل البنات سوف تصبح مشهورة قريباً بما فيه الكفاية
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

ازيك اخبارك اي وحشتيني

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
بنت غير كل البنات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #28
معلومات العضو
جنه الورد
ღ دلوعه البيت ღ
 
رقم العضوية : 5574
☂ تاريخ التسجيل : Oct 2017
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 590
النقاط : 66
جنه الورد سوف تصبح مشهورة قريباً بما فيه الكفاية
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

جنه الورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #29
معلومات العضو
مامت محمد وندى
ღ نواره البيت ღ
 
رقم العضوية : 15441
☂ تاريخ التسجيل : Dec 2018
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 60
النقاط : 10
العمر : 32
مامت محمد وندى غير متواجدة حاليا
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

قصة اكثر من رائعة تسلم ايدك
انا عجبنى شخصية سيف الصاحب والأخ الجدع اللى بيقف جنبها ويساعدها ومش مستنىى منها حاجة
زعلت على منار ان بسبب تفكيرها فى الانتقام خسرت كل حاجة
عجبنى شخصية بوسى وأحمد لأنها تجسيد لبيوتنا الحياة مش كلها وردى شويه كده وشويه كده
عجبنى علاقة الصداقة اللى بين ايسل ومنار وروان
(betel3z(1
مامت محمد وندى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #30
معلومات العضو
شيمو سمير
ღغندوره البيتღ
 
رقم العضوية : 9062
☂ تاريخ التسجيل : May 2018
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 2,151
النقاط : 660
شيمو سمير عضوة رائعه شيمو سمير عضوة رائعه شيمو سمير عضوة رائعه شيمو سمير عضوة رائعه شيمو سمير عضوة رائعه شيمو سمير عضوة رائعه
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

رووووووووووووعة حقيقي ومختلفة بس كنت منتظرة سيف يحب زينة او اي حد
شيمو سمير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #31
معلومات العضو
مينور هادي
ღ سنيوره البيت ღ
 
رقم العضوية : 536
☂ تاريخ التسجيل : Mar 2017
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 13,412
النقاط : 3682
العمر : 63
مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها مينور هادي لديها سمعة ما بعد سمعتها
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

تسلمى ياحبيبتى ويسلم مجهودك
ممتاااااااز
مينور هادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم ,   #32
معلومات العضو
سحر ام شوشو
ღ ست البيت ღ
 
رقم العضوية : 190
☂ تاريخ التسجيل : Nov 2016
عدد المواضيع :
عدد الردود :
مجموع المشاركات : 6,212
النقاط : 1851
سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر سحر ام شوشو لديها مستقبل باهر
افتراضي رد: رواية كبرياء الصمت للكاتبه داليا أحمد

تسلمى ياحبيبتى ويسلم مجهودك
سحر ام شوشو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبه , أحلى , الصمت , حاليا , رواية , كبرياء

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع ♥ كاتبة الموضوع ♥ المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية لا صد قلبي صد من دون رجعه / للكاتبه سهم المملكه شَهـد آلغـرآم روايات طويلة 63
رواية رحيل من كتاب مذكرات سجينة/ كامله متفائلة في زمن اليأس روايات كاملة 41
الإعجاز التّأثيريّ للقرآن الكريم رضاك ربي الاسرار العلمية في القرآن والسنه 7
حب في السر ( ريم وكريم ) للكاتبه هند محمد متفائلة في زمن اليأس روايات طويلة 55
رواية ماسك بقلم علا عاطف الخالع -همسات ( مكتملة ) متفائلة في زمن اليأس روايات كاملة 39